عقوبات أمريكية على شركات إيرانية ضالعة في تهريب أسلحة للحوثيين

الساعة 09:37 مساءاً (يمن ميديا - متابعات )

 

أدرج مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية، اليوم، شبكة شركات شحن إيرانية متورطة في تهريب معدات قاتلة من إيران إلى اليمن بالنيابة عن فيلق الحرس الثوري الإسلامي (فيلق القدس) على لائحة عقوباتها.

وكانت الحكومة الأمريكية استولت الشهر الماضي، على أسلحة مهربة على متن قارب صغير متجه إلى اليمن.

وطبقاً لتقرير وزارة الخزانة الأمريكية، ترجمه المصدر أونلاين، فإن هذه الإجراءات التي تم اتخاذها اليوم من قبل الحكومة مثال آخر على أن الحكومة الأمريكية قطعت كل السبل لإيصال الأسلحة إلى المتمردين الحوثيين.

وفرض المكتب عقوبات على ثلاثة وكلاء مبيعات لشركة "طيران ماهان " الإيرانية مقرهم في الإمارات العربية المتحدة وهونغ كونغ.

وكانت وزارة الخزانة الأمريكية قد فرضت عقوبات على شركه الطيران الإيرانية "ماهان اير" في 2011 وذلك بسبب دعمها للحرس الثوري - فيلق القدس ـ، واليوم أدرجت الخزانة الأمريكية "ماهان اير" تحت بند الأمر التنفيذي (E.O. 13382-) الذي يستهدف أسلحه الدمار الشامل ومن يدعمها.

وقال الوزير ستيفن ت. موتشين "ان النظام الإيراني يستخدم صناعاته الجوية والملاحية لتزويد الجماعات الإرهابيه والمسلحة الاقليمية بالأسلحة والمساهمة المباشرة في الأزمات الانسانية المدمرة في سوريا واليمن".

وبحسب موقع الوزارة أضاف الوزير أن "صناعات الطيران والشحن يجب أن تكون يقظة وألا تسمح للإرهابيين باستغلال صناعاتهم".

وقد اتخذت الاجراءات اليوم تحت بند الأمر التنفيذي (E.O. 13224) بصيغته المعدلة، التي تستهدف الإرهابيين وأولئك الذين يقدمون الدعم للإرهابيين أو الاعمال الارهابية.

شبكة عبدالحسين خضري

منذ أكثر من عشر سنوات، كان رجل الاعمال الإيراني عبد الحسين خضري متورطاً في عمليات شحن للحرس الثوري الإيراني - فيلق القدس ـ.

ومنذ 2018، استخدم عبد الحسين خضري شركاته، خضر جيهان داريا، وطريق الحرير البحري، فضلا عن السفن المملوكة لشركة خضر جيهان داريا، لدعم عمليات التهريب التي يقوم بها الحرس الثوري الإيراني.

وتم إدراج خضري للعقوبات تحت بند الأمر التنفيذي E.O. 13224 لأنه قدم المساعدة المادية أو الرعاية أو الدعم المالي أو المادي أو التكنولوجي أو السلع أو الخدمات ذات الصلة إلى الحرس الثوري الإيراني- فيلق القدس ـ أو قدم دعماً لها.

وشركة جيهان داريا هي خط شحن تعمل خارج إيران، وهو المالك المسجل، ومدير السفينة، والمدير التجاري للسفينة جينافا 11 و وجينافا 12. ويشتبه في أن "جينافا 12" كانت متورطة في نقل شحنه من إيران كانت متوجهة إلى اليمن.

وجرى ادراج شركة خضري جيهان داريا تحت بند الامر التنفيذي E.O. 13224 لأنها مملوكة أو خاضعة لسيطرة أو أوامر عبد الحسين خضري. وعلاوة على ذلك، تم إدراج كل من جينافا 11 وجينافا 12 لأنها الممتلكات التي لها مصلحة في شركة خضري جيهان داريا.

شركة طريق الحرير البحري هي شركه الشحن التي، بين 2015 و2017، استخدمت جينافا 12 لشحن البضائع لشركة تابعة للحرس الثوري الإيراني- فيلق القدس ـ وتم إدراج طريق الحرير البحري تحت بند E.O. 13224 لكونها مملوكة أو خاضعة لسيطرة أو أوامر عبد الحسين خضري.

وكلاء شركة ماهان

تم إدراج شركة طيران ماهان الإيرانية على لائحة العقوبات في أكتوبر تشرين الأول 2011 وفقاً للبند E.O. 13224 لتقديمها دعماً مالياً مادياً أو دعم تكنولوجي للحرس الثوري الإيراني – فيلق القدس ـ، كما قامت شركة "ماهان اير" بنقل عناصر من الحرس الإيراني والأسلحة والمعدات والأموال إلى الخارج دعماً للعمليات الإقليمية التي قام بها الحرس الإيراني، كما نقلت الأسلحة والأفراد لحزب الله.

منذ بداية الحرب الأهلية السورية، قامت "ماهان اير" بنقل المقاتلين والعتاد بشكل روتيني إلى سوريا لدعم نظام الأسد الذي ارتكب فظائع جماعية وتشريد المدنيين.

وقامت الوزارة باتخاذ إجراءات ضد ثلاثة من الشركات التي تدعم عمليات "ماهان اير" التجارية في الأسواق المنتشرة في الشرق الأوسط وآسيا، وهي أطراف ثالثة تقدم خدماتها لشركة طيران ماهان تحت علامة الشركة التجارية، وتتراوح هذه الخدمات من المبيعات والخدمات المالية والإدارية والتسويقية إلى استقبال الشحن والمناولة.

شركة جيت ويك Gatewick LLC هي شركة تابعة لشركة "ماهان اير" للشحن في دبي ، وتم إدراجها وفقاً للأمر التنفيذي E.O. 13224 لأنها تصرفت أو زعمت أنها تعمل لصالح "ماهان اير" أو بالنيابة عنها، بشكل مباشر أو غير مباشر.

شركة وجهات جيهان للسفر والسياحة هي شركة تصدر تذاكر السفر الخاصة بـ "ماهان اير" في دبي، ويتم إدراجها تحت الأمر التنفيذي E.O. 13224 لأنها تصرفت أو زعمت أنها تعمل لصالح "ماهان اير" أو بالنيابة عنها، بشكل مباشر أو غير مباشر.

شركة جومي Gomei للخدمات الجوية المحدودة هي الرابطة الجوية لشركة ماهان اير في هونغ كونغ والمدن الصينية الجنوبية وجوانزو. وجرى إدراج غومي اير للخدمات الجوية عملاً بالأمر التنفيذي E.O. 13224 لأنها تصرفت أو زعمت أنها تعمل لصالح "ماهان اير" أو بالنيابة عنها، بشكل مباشر أو غير مباشر.

الجدير بالذكر أن هذه العقوبات تتبع العقوبات السابقة في 2018 و 2019 ضد "ماهان اير" وتعتبر، بحسب الخزانة الأمريكية، تحذير آخر لمجتمع الطيران الدولي من مخاطر العقوبات للأفراد والكيانات التي تختار الحفاظ على علاقات تجارية مع ماهان اير وغيرها من شركات الطيران المدرجة في لائحة العقوبات.

ويوضح تقرير الخزانة الأمريكية انه بالإضافة إلى الخدمات المرتبطة المذكورة مثل حجز التذاكر والشحن، ينبغي للجهات المعنية توخي الحذر فيما يتعلق بالأنشطة الأخرى التي قد تكون، عندما تجري لشخص مدرج في قائمة العقوبات أو بالنيابة عنه، سوف تشملها هذه العقوبات، ويمكن أن تشمل هذه الأنشطة خدمات الحجز وإصدار التذاكر، وشراء قطع غيار الطائرات ومعداتها، وعقود الصيانة، والخدمات الأرضية للخطوط الجوية، والتموين، واتفاقات النقل البيني أو اتفاقيات الرمز المشترك، وعقود التزود بالوقود.

وفي 23 يوليو/تموز 2019، أصدرت الإدارة العامة لمراقبة الأصول الاجنبية تعميماً لإبلاغ صناعة الطيران المدني باحتمال تعرضها للعقوبات الاقتصادية للحكومة الأمريكية في حال تقديم دعم غير مصرح به للخطوط الجوية الإيرانية المدرجة في لائحة العقوبات، والتي تشترك في العديد منها، بما في ذلك شركة ماهان اير لتسهيل دعم النظام الإيراني للميليشيات العميلة.

الآثار المترتبة على العقوبات

ونتيجة لإجراءات اليوم، يجب حظر جميع الممتلكات والمصالح في ممتلكات هؤلاء الأشخاص الموجودين في الولايات المتحدة أو التي في حوزتهم أو سيطرة أشخاص أمريكيين وإبلاغهم إلى مكتب الرقابة.

وتحظر لوائح المراقبة للأصول الاجنبية عموما جميع التعاملات من جانب الأمريكيين سواء داخل (أو اثناء عبور) الولايات المتحدة التي تنطوي على التعامل مع ممتلكات الأشخاص المحظورين أو المدرجين على لائحة العقوبات أو الممتلكات أو المصالح فيها.

بالإضافة إلى ذلك ، فإن الأشخاص الذين يشتركون في معاملات معينة مع الأشخاص المدرجين اليوم قد يعرضون أنفسهم للعقوبات. وأي مؤسسة مالية أجنبية تقوم عن علم بتيسير معاملة هامة أو تقدم خدمات مالية كبيرة للأفراد والكيانات المعاقبة فيما يتعلق بدعم إيران للإرهاب الدولي يمكن أن يخضع الشخص لقائمة الاشخاص المشمولين بالعقوبات.

*المصدر أونلاين

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
أحدث الأخبار
الأكثر قراءة
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر