إتلاف كمّية جديدة من الألغام والعبوات الناسفة شمال الجوف

الساعة 04:23 مساءاً (يمن ميديا - الجوف)

 

أعلن البرنامج الوطني للتعامل مع الألغام والمشروع السعودي لنزع الألغام (مسام)، إتلاف كمية جديدة من الألغام والعبوات الناسفة التي زرعتها مليشيا الحوثي الانقلابية في مناطق متفرقة بمديرية خب والشعف شمال محافظة الجوف.

وقال مدير البرنامج الوطني للتعامل مع الألغام العميد الركن أمين العقيلي، إن الكمية التي تم إتلافها في منطقة الضب بمنطقة اليتمة شمال خب والشعف، تضم 420 لغم مضاد للدروع و30 عبوة 50 كجم، و 400 أفيوز ومخلفات حرب.

وأوضح العقيلي، وفقاً لما نقلته وكالة سبأ الرسمية، أن عملية الإتلاف هي الثالثة عشر في منطقة اليتمة وما جاورها، وهي ثمرة جهود الأعمال المشتركة بين البرنامج الوطني والمشروع السعودي مسام، مؤكدًا استمرا أعمال المسح والنزع في جميع المناطق الملوثة بالألغام وملوثات الحرب.

وذكر مدير البرنامج الوطني، أن الرمال المتحركة والحركة النشطة للرياح في تلك المناطق تمثل عائق وتحدي كبير أمام فرق المسح والنزع إضافة إلى عمليات الزراعة العشوائية للألغام واتساع مساحة المناطق الملوثة.

وأضاف العقيلي، أن الألغام والعبوات الناسفة التي زرعتها مليشيا الحوثي بكثافة عالية في مناطق يستخدمها المدنيين ومناطق رعي وطرق مدنية تسببت في خسائر بشرية ومادية في أوساط السكان المحليين والبدو الرحل.

وفي تصريح سابق، أكد مدير البرنامج الوطني للتعامل مع الألغام، أن اليمن تواجه كارثة إنسانية جراء حقول الألغام التي زرعتها مليشيات الحوثي في مساحات واسعة من الأراضي اليمنية، وأن البلاد بحاجة إلى عشرات السنين لتطهيرها من الألغام والمتفجّرات في حال توقفت الحرب.

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص