الشيخ فهد دهشوش: تحطيم النصب التذكاري في حجة جريمة إمامية نكراء وعلى من لديهم شك أن يصحوا

الساعة 08:52 مساءاً (يمن ميديا - خاص)

أكد الشيخ فهد دهشوش، قيام من أسماهم "الإماميون الجدد" بتحطيم النصب التذكاري لشهداء ثورة 26 سبتمبر المجيدة، الموجود في محافظة حجة.

ووصف دهشوش، وهو قيادي بارز في حزب المؤتمر الشعبي العام، ما حدث للنصب التذكاري بـ"الكارثة" وقال إنها تبيّن حقيقة المشروع الحوثي الامامي الحاقد على الثورة والجمهورية بجلاء".

وأضاف: "لم أكن أتوقع أن يستعجلوا (الحوثيون) ويكونوا بهذه السفور البشع".

وقال دهشوش، في تدوينة نشرها بصفحته على فيس بوك، وتابعها محرر يمن ميديا": إن تحطيم نصب الجندي المجهول في مقبرة الشهداء بميدان حورة / حجة، الذين أعدم ودفن فيها أحرار الثورة اليمنية وشهدائها العظام، جريمة إمامية نكراء.

وتابع: "على كل اليمنين الأحرار ومن ما زال لديهم شك أن يصحوا وأن يشاهدوا حقيقة مشروعهم (في إشارة إلى الحوثيين) التي أظهروه جلياً، فلم يعودوا يخفوه أو يخجلوا من إظهاره وهذه رسالة واضحة للجميع إلا من أضله الله  ورضي أن يكون أداة في مشروعهم الإمامي واستعدى الجمهورية واستساغ ذل الإمامة".

وأرفق الشيخ دهشوش، تدوينته بصورة للنصب التذكاري ويظهر عليه حجم الدمار بعد أن اعتدت عليه عناصر مليشيا الحوثي صباح اليوم.

يشار إلى أن مليشيا الحوثي، تعد امتداداً أسرياً وعقائدياً للأسر الإمامية التي حكمت اليمن لعقود عرفت بالاستبداد والاستعباد والظلام واشتهرت بثلاثي الجوع والجهل والمرض، قبل أن يزول هذا الظلام بفعل ثورة 26 سبتمبر 1962، التي أرست مداميك النظام الجمهوري القائم على مبادئ الحرية والمواطنة المتساوية، قبل أن تحاول الحوثية إعادة هذا النظام الإمامي العنصري بتمويل ودعم من النظام الإيراني.

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
أحدث الأخبار
الأكثر قراءة
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر