رايتس ووتش: الحوثيون مسؤولون عن انفجار سعوان الذي أودى بحياة 15 طالبة

الساعة 10:06 مساءاً (يمن ميديا - صنعاء)

 

أكدت منظمة هيومن رايتس ووتش أن انفجار سعوان الذي أودى بحياة أكثر من 15 طالبة ناتج عن اشتعال النيران في محتويات مستودع تابع للحوثيين ما أدى إلى حدوث الانفجار.

وقالت المنظمة في تقرير أصدرته بالاشتراك مع منظمة مواطنة إن المنظمتين لم تتمكنا من تحديد محتويات المستودع الذي انفجر في 7 إبريل 2019، "ولكن المعلومات المتاحة تبيّن أنها قابلة للاشتعال والانفجار، مما يشكل خطراً متوقعاً على المدنيين الذين يقطنون المنطقة ويرتادون المدارس فيها" التقرير.

وكانت منظمة سام لحقوق الإنسان (مقرها جنيف) أكدت في تقرير أصدرته أمس الأول حول انفجار سعوان أنه وبحسب تقييم خبير عسكري عمل في مجال التصنيع العسكري في القوات المسلحة اليمنية "يعتقد أن الانفجار لم يكن بفعل صاروخ جوي أو ضرب طيران بل نتيجة فعل داخلي من الورشة نفسها، وأن مدى الضرر الذي خلفه الانفجار، والذي وصل إلى مسافة 5 كم، ناتج عن مواد شديدة الانفجار؛ ربما كانت تستخدم لتصنيع رؤوس صاروخية تستخدم في العمليات العسكرية". 

إلا أن هيومن رايتس وشريكتها المحلية "مواطنة" اعتمدتا توصيفاً مخففاً لمحتويات المستودع والتي أسمتها "مواد متطايرة" تم تخزينها في مستودع بالقرب من منازل سكنية ومدارس، اشتعلت فيه النيران وانفجر في العاصمة اليمنية صنعاء، في 7 أبريل/نيسان 2019، مما تسبب بمقتل 15 طفلاً على الأقل. 

وأضاف تقرير هيومن رايتس "وفي الظهيرة التي أعقبت الانفجار، قال شهود عيان إن العشرات من قوات الأمن التي تتبع الحوثيين وصلوا إلى موقع الانفجار في حي سعوان السكني، وباشروا إطلاق رصاصات تحذيرية في الهواء، كما أقدمت على ضرب واحتجاز عدد من الأشخاص الذين كانوا يحاولون تصوير المستودع. 

ولعدة أيام تلت الانفجار، نقلت قوات الجماعة بواسطة شاحنات كميات كبيرة من مواد غير معروفة من داخل الموقع. كما منعت باحثي حقوق الإنسان من الوصول إلى المنطقة حتى 11 أبريل/نيسان".

وقال التقرير الذي نشر اليوم الخميس إنه "وبناءً على مقابلات الشهود ومقاطع الفيديو وصور الأقمار الصناعية، توصلت مواطنة وهيومن رايتس ووتش إلى أن نيران اشتعلت بمحتويات المستودع الأمر الذي أدى إلى حدوث الانفجار. 

وقال بيل فان إسفلد، باحث أول في مجال حقوق الطفل في هيومن رايتس ووتش: "أدى قرار الحوثيين بتخزين مواد متطايرة بالقرب من المنازل والمدارس على الرغم من الخطر المتوقع للمدنيين، إلى مقتل وإصابة العشرات من أطفال المدارس والبالغين".

وطالب الحوثيين بالتوقف عن التستر على ما حدث في حي سعوان والبدء ببذل المزيد من الجهد لحماية المدنيين الخاضعين لسيطرتهم.

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
أحدث الأخبار
الأكثر قراءة
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر