من وراء جريمة استهداف الصحفي محمود العتمي وزوجته في عدن؟
الصحفي محمود العتمي

الساعة 11:13 مساءاً (يمن ميديا - متابعات)

تتوارد الشهادات تباعاً لتكشف وتؤكد وقوف مليشيات الحوثي خلف الجريمة الإرهابية البشعة التي هزت مدينة عدن واليمن عصر اليوم الثلاثاء 9 نوفمبر/ تشرين الثاني، وأسفرت عن استشهاد المصورة الصحافية رشا الحرازي وجنينها وإصابة زوجها الإعلامي محمود العتمي‬⁩.
 
ووفقاً للشهادت يأتي هذا الاستهداف عقب بحث وتحرٍ قامت به مليشيات الحوثي في الحديدة مسقط رأس الإعلامي العتمي، هدفت إلى جمع بيانات ومعلومات عن سكن وتحركات الأخير في مدينة عدن التي نزح إليها هرباً من بطش المليشيا نفسها.
 
وأكد الكاتب والصحافي نبيل الصوفي، أن العتمي تلقى قبل أسابيع  تهديدات حوثية بتصفيته وإعلاميي محافظته، مشيراً إلى أنه «اخذ الرجل التهديدات بجدية وأبلغ الأصدقاء».
 
الصحافي وسيم الجناني أكد تلقيه بلاغاً يوم 6 أكتوبر من قبل «الزميل محمود العتمي وأبلغني أن الحوثيين استدعوا بعض الإعلاميين في الحديدة لأخذ معلومات منهم عن عنوان سكنه ونوع سيارته في عدن».

ولفت إلى أن الحوثيين أقدموا على خطف شقيق العتمي للضغط عليه واعتقال عدد من الإعلاميين في مدينة الحديدة على ذمة تواصلهم به.

وأشار الجناني بأن «محمود في حالة حرجة جداً وزوجته مع جنينها استشهدا بسبب الانفجار مباشرة، كانا في طريقهما للمستشفى وكانت في شهرها الأخير، رحمة الله عليها».

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص
أحدث الأخبار
الأكثر قراءة
  • اليوم
  • الأسبوع
  • الشهر